السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأمطار التي سقطت على الإمارات البارحة بتاريخ 27-02-2010 لن تحظى بوقت طويل حتى تتبخر أو تمتصها التربة
و المياه المتراكمة في المدن يجب التخلص منها بأسرع ما يمكن
لأنه أسوا ما يمكن حدوثه أن لاتجد الأمطار القادمة منفذ لها و هذه إحدى عوامل تكون الفيضانات في الدول الأجنبية

الأمطار القادمة خطورتها تكمن في أنها
أكثر شمولا
أطول مدة
أكثر من ناحية العدد

فرصة العواصف الرعدية قائمة و بقوة و بعض العواصف قد تكوت قوية جدا
و الرياح الجنوبية النشطة ستؤثر على الدولة مرة أخرى غدا

شوفوا كمية الأمطار المتراكمة المتوقعة حوالي 70 مم
و الكمية مرجح أنها تكون أكثر مع العواصف الرعدية


==========================

 

 

تحديثات البريطاني للحالة القادمة تشير الى ان شمال شرق الامارات و الامارات الشمالية و مسندم قد تتلقى كميات كبيرة جدا من الحالة القادمة في حوالى 12 ساعة
فقط لذا أرجو الحذر من السيول المتوقعة على تلك المناطق…

الى الآن نفس المودل يتوقع ان الحالة سيكون تأثيرها أقل على باقي مناطق السلطنة…

عموما هذه توقعاته الجديدة لليوم بعد الظهر

 

و هذه لفجر يوم الثلاثاء ..

 

و هذه لعصر الثلاثاء.. و نلاحظ من الخارطتين السابقتين كميات الأمطار المتوقعه…

 

أرجو الحذر في تلك المناطق من دولة الامارات..

 

 

 

 

 

=========================

والله أعلم

 

من موقع مركز العاصفة لتوقعات الطقس في العالم العربي

نحن نتوقع والعلم عند الله تعالى

 

www.storm.ae